هكذا تمكن أمن طنجة من تحرير شخص مختطف

قناة طنجة الكبرى | le360 -متابعة

تمكنت المصالح الامنية بمدينة طنجة، يوم الاثنين من تحرير احد الاشخاص الذي تعرض لحادث اختطاف مثيرة من قبل تلاثة شبان من وسط احدى المقاهي الشهيرة بالمدينة مستعينين بسيارة خاصة لتنفيذ العملية .

المصالح الامنية وبمجرد إشعارها بالحادث، دخلت على الخط، وقامت بتحريات دقيقة استعملت فيها وسائل تقنية جد متطورة ، مكنتها الى جانب الاستماع إلى شهادات عدد من رواد المقهى، و الاستعانة بمشاهد لعملية الاختطاف التقطتها أجهزة تصوير مثبتة على واجهات بعض المباني المجاورة، من ايقاف الجناة  وتحرير الضحية الذي كان يعاني من جروح واثار تعذيب.

وكشفت مصادر خاصة  انه وبعد حادثة اختطاف طالت شخصا من داخل أحد المقاهي الشهيرة بطنجة، نجحت مصالح ولاية أمن طنجة، في فك لغز هذه الجريمة التي جرت أطوارها بشارع “الأنطاكي” وسط المدينة، المصدر ذاته قال أن الضحية، شخص يبلغ من العمر 58 سنة، كان ضمن رواد المقهى، قبل أن يفاجأ بشخصين يقتادانه إلى سيارتهما المركونة في الشارع العام، أمام مرأى ومسمع من جميع الحاضرين الذين انتابتهم حالة من الاستغراب بالنظر إلى الطريقة المهينة التي تؤشر على أن الأمر يتعلق بعملية اختطاف.

من جهتها  كشفت التحقيقات الأمنية، عن هوية المختطفين، ويتعلق الأمر بثلاثة شباب مغاربة يحملون الجنسية البلجيكية، كانوا محط مراقبة أمنية، وبالتالي تمكنت من التوصل إلى مكان احتجاز ضحيتهم المختطف من طرفهم، وقالت مصادر امنية، ان عناصر امنية بزي مدني  داهمت منزل يوجد في  منطقة بني مكادة  وتمكنت  من تحرير الضحية  الذي  كان مكبلا وبه آثار تعذيب واضحة.

وحول ملابسات هذا الحادث قالت مصادرنا  ان التحريات الامنية ما تزال متواصلة مع الجناة ، مبرزين امكانية ارتباط عملية الاختطاف بتصفية حسابات لها علاقة بمجال الاتجار في المخدرات.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.