جريمة قتل بشعة بسيدي قاسم ! والسبب بغلة ..

أوقفت عناصر الدرك الملكي بإقليم سيدي قاسم، أمس الأربعاء، قبل موعد الإفطار، شابا عشرينيا على خلفية الاشتباه بارتكابه جريمة ضرب وجرح بالسلاح الأبيض أفضى إلى الموت، وذلك بجماعة زيرارة.

وقد لقي الضحية، الذي كان يشتغل قيد حياته عامل بناء، مصرعه على الفور جراء صراع بينه وبين جاره بسبب بغلة؛ حيث قام الهالك بالتشكي من الروائح الكريهة التي يسببها تواجد الحيوان، الذي تعود ملكيته إلى الجاني، بالقرب من منزله.

وبحسب مصادر من عين المكان، فإن نقاشا حادّا دار بين الطرفين، تحوّل إلى اشتباك بالأيادي نتج عنه وفاة بفعل ضربة من سكين كبير الحجم على مستوى العنق.

وفور علمها بالحادث، انتقلت عناصر من الدرك الملكي إلى حي “السلاطنة” من أجل إيقاف المشتبه به الذي عمد إلى الفرار، لكن تم اعتقاله لاحقا، والاحتفاظ به تحت الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي أمرت به النيابة العامة المختصّة.

(هسريس)

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.