مؤشرات الأثمان عند الاستهلاك تسجل انخفاضا طفيفا بمدينة طنجة خلال نونبر


عرف الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك للأسر بمدينة طنجة، خلال شهر نونبر الماضي من العام المنصرم ، انخفاضا طفيفا بنسبة ناقص 6 في المائة على أساس شهري، بينما ارتفع على أساس سنوي بنسبة تصل إلى 4.1 في المائة.

وأفاد تقرير دوري للمديرية الجهوية للتخطيط بطنجة-تطوان-الحسيمة، بأنه على المستوى الشهري، انخفض الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية بناقص 1,3 في المائة مقارنة مع شهر أكتوبر 2023، بفعل انخفاض أثمان مواد “الفواكه” (-21,3%)، و”الزيوت والدهنيات” ب (-2,1%)، و”السمك و فواكه البحر” (-0,9%)، و”المياه المعدنية والمشروبات المنعشة وعصير الفواكه والخضر ” (-0,7%)، و”الخبز والحبوب” و”الحليب، الجبن والبيض” ب (-0,3%) لكل منهما.

في حين استقر التغير الشهري لمؤشر المواد غير الغذائية، وذلك بفعل استقرار أثمان مواد “الملابس والأحذية “، و”السكن والماء والكهرباء والغاز ومحروقات أخرى”، و”الأثاث والأدوات المنزلية والصيانة العادية للمنزل”، و”الصحة”، و”التعليم”. كما أن الارتفاع الذي عرفه مؤشر أثمان “مطاعم وفنادق ” ب 0,8% و “المواصلات ” و “مواد وخدمات أخرى ” ب0,1% لكل منهما، و كذا الانخفاض الذي عرفه مؤشر أثمان “النقل” بناقص 0,3% و “الترفيه والثقافة ” بناقص -0,1% لم يؤثر على التطور العام.

أما على المستوى السنوي، فقد ارتفع الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية ب 8,3% في نونبر 2023 مقارنة مع شهر نونبر 2022 وذلك بفعل ارتفاع أثمان مواد “الخضر” (27,4%)، و”المياه المعدنية والمشروبات المنعشة وعصير الفواكه والخضر ” (8,7%)، و”السمك وفواكه البحر” (8,6%)، و”اللحوم” ب (8,2%)، و”الفواكه” (8,1%)، و”القهوة والشاي والكاكاو (6,2%)، و”الحليب، الجبن والبيض” (5,5%)، و”الزيوت والدهنيات” (5,2%).

كما ارتفع التغير السنوي لمؤشر المواد غير الغذائية ب 1,4%، وقد تأرجح التباين الحاصل في مؤشرات الأقسام التي تشكل المواد غير الغذائية بين انخفاض قدره ناقص 3,1% لقسم “النقل” وارتفاع قدره 4,7% لقسم “الملابس والأحذية”.



Source link

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.