google.com, pub-3637900938011359, DIRECT, f08c47fec0942fa0
"قائمة علوية"]); ?>

فضيحة .. إفطار سري حضره أزيد من 100 شخص كلف جماعة طنجة 250 درهم للفرد‏!!

.

قناة طنجة الكبرى / أخبارنا – عبدالاله بوسحابة

عاد موضوع ” التبراع ” و ” التفطاح على ظهر الشعب ” ليحط الرحال هذه المرة بمدينة طنجة ، حيث نشرت يومية ” الأخبار ” في عدد هذا اليوم خبرا دسما ، مفاده ان  المجلس الجماعي لمدينة طنجة، و الذي يقوده حزب العدالة والتنمية أقام حفلا وصف بالأفخم منذ دخوله غمار التسيير، وذلك من خلال توجيهه لدعوات خاصة لعشرات من الموظفين والمستشارين والمحسوبين على الحزب إلى جانب زوجاتهم وأبنائهم.

هذا الحفل الذي نظم بمناسبة اختتام لقاء أسمته الجماعة بـ ” الخلاصات الأولية للتشخيص التشاركي الخارجي للمجلس الجماعي ” ، و الذي احتضنه فندق من صنف ” 4 نجوم ” ، طغى عليه بحسب مصادر الجريدة ،بعدما تلقى المدعون تحذريات بعدم نشر أي صور تتعلق بالحفل على الفيسبوك.

و من جهتها تلقت إدارة المؤسسة الفندقية تنبيهات من طرف المجلس الجماعي بضرورة حجز الساحة المحاذية للمسبح و تخصيصها لضيوف المجلس الذين يقدر عددهم بأزيد من 100 فرد ، يتكون أغلبهم من الموظفين والمستشارين وعمدة المدينة ونوابه وسائقه الخاص وعائلته، إلى جانب رؤساء المقاطعات والعشرات من الجمعيات المحسوبة على حزب العدالة والتنمية، وأبنائهم وزوجاتهم، رغم كلفتها الباهضة جدا ، كما شوهد ضمن هذا الحفل عدد من رجال الأمن وأسرهم تشدد المصادر ذاتها، في الوقت الذي انتهز بعض المحسوبين على الحزب الفرصة من اجل إحضار ذويهم خلسة لهذا الحفل الذي صنف بالأول من نوعه .

و بحسب مصادر ” الأخبار ” فإن وجبة الافطار الواحدة كلفة الجماعة التي تغرق في سيل من المشاكل المالية ، مبلغ 250 درهم ، وسط سخط تيار من داخل حزب العدالة و التنمية الذي رأي أن في هذا الحفل تبديد للمال العام و بضخ مبالغ فيه ، و تعارض سافر مع مبادئ الحزب التي نادى بها من قبل .

أضف تعليق