حزب “الاشتراكي الموحد” ينتقد جماعة طنجة ويتهمها بتبذير المال العام

جريدة طنجة الكبرى 

تواجه جماعة طنجة انتقادات حادة من طرف الأحزاب المعارضة موجهة لها تهم ثقيلة بـ “تبذير المال العام والانسياق نحو المصالح الشخصية والسياسية اعتمادا على منطق الربح السياسي وكسب النقاط” و “المنطق اللامسوؤل” في التدبير السياسي لشؤون المجلس.

وقال حزب “الاشتراكي الموحد” في بيان لمستشاريه بجماعة طنجة، إنه اقترح عقد دورة استثنائية للتداول في نقطة فريدة تتعلق بإلغاء كل الاتاوات والرسوم الجماعية المفروضة على ثلاث أصناف من الخضر، ويتعلق الأمر بالبطاطس والطماطم والبصل، وهو الملتمس الذي ووجه كما غيره من المقترحات بتجاهل وبادعاءات غريبة من  رئيس المجلس الجماعي.

واعتبر الحزب أن عمدة المدينة شريك في الإجرام الممارس في حق المواطنين وساكنة مدينة طنجة، لتبقى بذلك تحركاته الأخيرة مجرد “استعراضات” لا ترقى لمواجهة هذه الأزمة الخانقة.

وأكد أنه لا يعقل أن تُسير المدينة دون استراتيجية ومبادئ عامة تحكم القرارات والمقررات الصادرة عن مختلف أجهز جماعة طنجة.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.