"قائمة علوية"]); ?>

تقرير أمريكي يصنف الجيش المغربي بين أقوى جيوش العالم

عرف التصنيف العالمي لأقوى الجيوش حول العالم تغييرات ملحوظة هذا العام، حيث تراجع المغرب سبع درجات في التصنيف الذي نشره موقع”غلوبال فاير باور” الأمريكي، لأقوى جيوش العالم خلال العام الجاري.

وأصبح المغرب يحتل المرتبة 56 عالميا هذه السنة، بعدما كان يحتل المرتبة  49 السنة الماضية ، من بين 126 دولة شملها التقرير.

وتعتبر القوات المسلحة الملكية المغربية، من أقوى الجيوش العربية والعالمية، حيث تمتلك أحدث الأسلحة الأميركية والفرنسية ومجهزة بأحدث التقنيات، وقد اعترف الجنود الأميركيون الذين تدربوا معه في المناورات العسكرية كمناورة الأسد الإفريقي بشجاعة وعزم أفراد الجيش المغربي وبذكائه وبقدراته القتالية.

وعلى صعيد دول إفريقيا والشرق الأوسط، تصدرت مصر القائمة  باحتلالها المرتبة 12 عالميا، متبوعة بإسرائيل في المرتبة 16، ثم المملكة العربية السعودية في المرتبة 24.

ولم تتغير الميزانية التي يرصدها المغرب للمجال العسكري، إذ لم تتجاوز3.3 مليارات دولار، وهي الميزانية نفسها المخصصة للسنة الماضية، لكن التقرير أغفل تخصيص المغرب ل 18 مليار دولار مخصصة للتسلح في السنوات الخمس المقبلة، مع رفع لميزانية التسلح لتصل 4مليارات دولار.

ويتوفر المغرب وفق ذات المصدر على 200 ألف عنصر نشيط في الجيش، و150 ألف عسكري احتياطي، إضافة إلى 2348 مدرعة مقاتلة، و448 من مسدسات الدفاع عن النفس، و282 طائرة حربية، و192 مدفعية بالمقطورة، و72 من أجهزة إطلاق الصواريخ، وأيضا 282 طائرة مقاتلة، و158 طائرة للنقل، و128 طائرة نفاثة، فيما بلغ عدد المقاتلات البحرية 121، وست فرقاطات.

تجدر الإشارة إلى أن المغرب أبرم مؤخرا صفقة عسكرية جديدة بقيمة ثلاثة مليارات درهم مع الولايات المتحدة الأمريكية من أجل الحصول على 150 مدرعة من طراز “أبرامز”،و200 دبابة، من المتوقع أن يستلمها مع بداية سنة 2018.

أضف تعليق