تغير المناخ يهدد حياة 14 مليون شخص بحلول 2050


كشف تقرير للمنتدى الاقتصادي العالمي بمنتجع دافوس السويسري، أن تغير المناخ يهدد حياة 5ر14 مليون شخص عبر العالم في العقود المقبلة، مما سيؤدي إلى ارتفاع تكاليف أنظمة الرعاية الصحية.

وكشف التقرير، الذي نشر اخيرا، أن الفيضانات تشكل الخطر الأكبر، يليها الجفاف، وموجات الحرارة، ثم العواصف الاستوائية، وحرائق الغابات، فارتفاع منسوب مياه البحر.

واستند التقرير إلى متوسط سيناريوهات ارتفاع درجة الحرارة بحلول عام 2100، الذي أعدته الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ، والذي يفترض ارتفاع متوسط درجة الحرارة بمقدار 7ر2 درجة مئوية.

ووفقا للتقرير، فإن تغير المناخ قد يتسبب في وفاة نحو 5ر14 مليون شخص في جميع أنحاء العالم بحلول عام 2050، وسيتعين على أنظمة الرعاية الصحية أن تتحمل تكاليف إضافية يبلغ حجمها الإجمالي 1ر1 تريليون دولار.



Source link

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.