بسبب بيان “المنتدى العربي الروسي”.. انفجار أزمة غير مسبوقة بين ايران وروسيا


أدى البيان الختامي الصادر عن المنتدى العربي الروسي السادس، المنعقد بالمغرب، إلى فتح باب أزمة علنية غير مسبوقة بين روسيا وإيران، بعدما تم دعم سيادة الإمارات العربية المتحدة على 3 جزر خليجية تحتلها إيران.

جاء ذلك في بيان صادر عن المتحدث باسم الخارجية ناصر كنعاني، حول القسم المتعلق بجزر أبو موسى، وطنب الكبرى، وطنب الصغرى، من البيان الختامي للمنتدى العربي الروسي السادس في مدينة مراكش.

وأوضح كنعاني أنه “على عكس ما ورد في بيان المنتدى، فإن إيران تعتبر مسألة سيادة الجزر الثلاث “غير قابلة للتفاوض”.

وأكد على أن الجزر الثلاث في منطقة الخليج “تابعة لإيران إلى الأبد وهي جزء لا يتجزأ من أراضيها”.

واستدعت السفير الروسي، سلمته مذكرة – لإرسالها إلى موسكو – احتجت فيها طهران.

وحسب تقارير إعلامية أبلغ وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، نظيره الروسي، سيرغي لافروف، مساء السبت – عبر الهاتف – أن احترام سيادة الدول وسلامتها “من المبادئ الأساسية في العلاقات بين الدول”، حسبما ذكرت (إرنا) في تقرير منفصل.



Source link

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.