"قائمة علوية"]); ?>

انطلاق محاكمة الشرطي الذي قتل زوجته ووالديها بالقنيطرة

الجريدة24 – عبد الوهاب بارع

حددت غرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بمدينة القنيطرة، بعد غذ الاربعاء، لمواصلة ملف ضابط الشرطة الممتاز الذي قتل زوجته ووالديها بالرصاص، وذلك نزولا عند رغبة شقيقات زوجته المطالبات بالحق المدني.

ومثل اليوم الاثنين، مفتش الشرطة الممتاز الذي أطلق النار على زوجته، ووالديها، من سلاحه الوظيفي، يوم 5 فبراير 2014، بحي لافيلوت، بمدينة القنيطرة. في الجلسة الثانية من الملف، قبل أن يتم تأخير القضية إلى يوم الأربعاء المقبل.

وكان الشرطي البالغ من العمر 37 سنة، قد قتل زوجته التي تعمل أيضا في سلك الشرطة، ووالديها بسرداب العمارة التي يقطن بها، قبل أن يتحصن في شقته بالطابق الثالث، ويحتجز ابنيه البالغين 10 و12 سنة، حينها، قبل أن يستسلم للسلطات الأمنية التي طوقت المكان، وباشرت معه المفاوضات التي أسفرت على استسلامه.

أضف تعليق