انطلاق حملة تحسيسية للحفاظ على البيئة البحرية بشمال المغرب


طنجة  – أطلقت غرفة الصيد البحري المتوسطية بطنجة-تطوان-الحسيمة، أمس الاثنين من ميناء أصيلة، حملة تحسيسية من أجل الحفاظ على البيئة البحرية.

وتروم الحملة التحسيسية، المنظمة بشراكة مع مؤسسة ميفا MIFA العاملة في مجال التجهيزات الخاصة بالصيد البحري، الحفاظ على الموارد المائية وعلى البيئة البحرية وتثمين المنتوج السمكي والسلامة البحرية.

ويغطي البرنامج التوعوي، الذي سيتواصل إلى غاية 15 دجنبر المقبل، كافة الموانئ وقرى الصيادين ونقط التفريغ ومراكز الصيد الممتدة بمنطقة نفوذ الغرفة، والتي تشمل الشريط الساحل الممتد من ميناء العرائش إلى غاية ميناء السعيدية.

وأشار مدير غرفة الصيد البحري، رؤوف الحنصالي، في تصريح بالمناسبة، إلى أن هذه الحملة التحسيسية تشمل التوعية بأهمية الحفاظ على الماء لاسيما في الظروف المناخية المتسمة بقلة التساقطات، إلى جانب التوعية بضرورة الحفاظ على الثروة السمكية وعلى البيئة البحرية وتثمين المنتوج، معتبرا أن هذه النقطة الأخيرة تعتبر “موضوعا مطروحا بحدة على المهنيين لاسيما مع توزيع الصناديق العازلة على مراكب الصيد بالمنطقة”.

وتشمل المحطة الأولى للحملة الحد الجغرافي الممتد من أصيلة الى غاية قرية الصيادين بالدالية، على أن تتواصل المحطة الثانية يومي 17 و 18 من نونبر من منطقة التفريغ ببليونش الى نقطة التفريغ واي لاو، ويومي 21 و22 من نونبر من منطقة التفريغ قاع أسراس الى ميناء الجبهة.

كما ستشمل الحملة التحسيسية يومي 24 و25 من نونبر الحد الجغرافي الرابط بين ميناء كلايريس الى نقطة التفريغ تمسمان بمنطقة الحسيمة، ومن 5 الى 9 دجنبر المقبل من قرية الصيادين سيدي حساين الى السعيدية، ويوم 15 دجنبر المقبل ميناء العرائش.

يذكر أنه يتم بالموازاة مع الحملة التحسيسية توزيع زيوت خاصة بالمحركات في إطار جهود دعم المهنيين على مواجهة تكاليف صيانة المراكب.



Source link

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.