المنع يطال جمهور الرجاء من جديد في مواجهة المغرب الفاسي


رفضت سلطات كل من مدينة المحمدية وبرشيد والجديدة، تمكين فريق الرجاء الرياضي من اللعب بملاعب البشير والملعب البلدي، والعبدي، برسم الجولة 18 من الدوري الاحترافي.

ووجد الرجاء الرياضي صعوبة كبيرة في تأمين ملعب لاستقبال المغرب الفاسي بحضور جماهيره، في ظل إغلاق ملاعب أخرى، أو احتضانها لمباريات أندية أخرى.

ومع بداية مرحلة الإياب من البطولة الاحترافية لكرة القدم عادت قرارات منع تنقل الجماهير الرياضي من جديد للواجهة وكان آخرها قرار منع جماهير الرجاء من حضور في مباراة يوسفية برشيد الدورة 16 وقمة الجيش الملكي برسم الجولة 17 من البطولة الاحترافية لكرة القدم.

ورفض مسؤولو الجديدة وضع ملعب العبدي رهن إشارة الرجاء، بسبب التصريحات السابقة التي أدلى بها زينباور، وانتقد من خلالها عدم سقي الملعب، ووضع مستودعات ملابس صغيرة رهن إشارة الفريق الأخضر.

وبررت سلطات المحمدية رفضها السماح للرجاء بالاستقبال بملعب البشير بالمحمدية، في المواجهة المقبلة أمام المغرب الفاسي.

بينما سلطات مدينة برشيد اشترطت اللعب بدون جمهور في المواجهة المقبلة أمام المغرب الفاسي، ليقبل الفريق الاخضر شرط الفريق الحريزي.

وكان مسؤولو الرجاء قد طالبوا بالتعامل بالمثل، وتكافئ الفرص بين الأندية بخصوص حضور الجماهير للملعب لتشجيع فرقها، بعدما احتج في بلاغ له، على استمرار إجراء مبارياته في الدوري الاحترافي بدون جمهور، بينما هناك أندية أخرى تلعب أمام جماهيرها وتتنقل بدون رادع، معتبرا الأمر يمس بشدة بمبدأ تساوي وتكافئ الفرص بين الفرق المنافسة.

‎المقال السابق سوس ماسة.. حقينة السدود المائية تجاوزت مائة مليون متر مكعب

التعليقات على المنع يطال جمهور الرجاء من جديد في مواجهة المغرب الفاسي مغلقة



Source link

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.