إصابة 340 سجينا بالمغرب بفيروس كورونا أغلبهم بطنجة وورزازات

أعلنت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج عن خطتها للتصدي لوباء “كوفيد 19″، والإجراءات المبرمجة التي ستتخذها في هذا الإطار إلى متم شهر غشت 2020.

وأوضحت المندوبية التي أعلنت عن خطتها الخاصة في محاربة جائحة “كورونا”، أنها سجلت إصابة 340 سجينا بفيروس كورونا منذ يوم 14 ابريل 2020، مشيرة أن %94 من هذه الإصابات تم تسجيلها فقط بالسجن المحلي بورزازات والسجن المحلي بطنجة 1.

وأعلنت المندوبية عن تعافي 233 سجينا بصفة نهائية من مجموع السجناء المصابين، أي بنسبة %68.5.

وأشارت أن %98.28 من حالات التعافي تم تسجيلها فقط في صفوف السجناء بالسجن المحلي بورززات، حيث تم تسجيل       شفاء %85.44 (أي 229 سجينا) من مجموع السجناء المصابين بسجن وارزازات (أي 268 سجينا).

في حين لازالت99 حالة رهن الاعتقال بالمؤسسات السجنية تخضع للعلاج.

ولفتت المندوبية إلى أن13  من حالات التعافي تم الافراج عنها إما بنهاية العقوبة أو المتابعة في حالة سراح.

وأضافت أنه تم تسجيل حالتي وفاة في السجون أي بنسبة %0.6 من مجمع حالات الإصابة.

وأكدت المندوبية أن نسبة التحاليل المخبرية التي تم إجراؤها بالمؤسسات السجنية تفوق نسبة التحاليل المخبرية التي تمت على المستوى الوطني ب 52 مرة.

كما أن نسبة الحالات الايجابية المسجلة بالمؤسسات السجنية تقل بحوالي مرتين عن نسبة الحالات المسجلة على المستوى الوطني، إلى جانب أن نسبة الحالات المتعافية المسجلة بالمؤسسات السجنية تفوق النسبة المسجلة على المستوى الوطني بأكثر من حوالي مرة ونصف.

المزيد: https://www.akhbarona.com/national/300141.html#ixzz6N796GLNK

اترك تعليقا

الاسم (مطلوب)