البحر يلفظ جثة مهاجر بشاطئ “ميطراكاز” بطنجة

هبة بريس _ مكتب طنجة

لفظت امواج البحر بشاطئ سيدي قاسم المعروف بـ “ميطراكاز” بمدينة طنجة، صباح اليوم (السبت)، جثة مجهولة الهوية تعود لشاب في عقده الثالث، يعتقد أنه ينحدر من دول جنوب الصحراء.

وتم اكتشاف الجثة من طرف بعض المواطنين الذي اخبروا السلطات التي حضرت الى عين المكان وقامت بمعاينة الجثة قبل نقلها صوب مستودع الاموات التابع لمشتشفى محمد الخامس بطنجة.

وقد تبين أن الجثة عثر عليها في مراحل متقدمة من التحلل، نتيجة بقائها وسط البحر مدة قد تصل إلى أسبوعين، مرجحا أن تكون مياه البحر ابتلعته رفقة مهاجرين آخرين كانوا على متن قارب يحاولون العبور إلى السواحل الإسبانية.

اترك تعليقا

الاسم (مطلوب)