طنجة تحتضن مهرجان أوروبا الشرق للفيلم الوثائقي في دورته الخامسة

قناة طنجة الكبرى / الشمال برس

رفع الستار، مساء أمس الثلاثاء بالمركز الثقافي “أحمد بوكماخ” بطنجة، عن فعاليات الدورة الخامسة  للمهرجان الدولي أوروبا الشرق للفيلم الوثائقي، بعرض فيلم “زهور البيتومين” لمخرجتيه الفرنسيتين كارين موراليس و كلوديا بيريكارد

وتميز حفل الافتتاح، الذي حضرته نخبة من نجوم الفن السابع وشخصيات ثقافية مرموقة من أوروبا والشرق، بتكريم خاص لكل من الناقد السنمائي المغربي ابن مدينة طنجة،خليل الدامون، والمخرج السينمائي “الهولندي روبيرت هوف

وقال مدير المهرجان صهيب الوساني، أن هذا المهرجان، الذي يعتبر من المهرجانات الكبرى، يهدف إلى المساهمة في تعزيز الحوار بين الثقافات من خلال أفلام وثائقية تروم تغيير الصور النمطية ونقل رسائل السلام والتسامح، وأيضا تكريس دور المغرب كأرض للقاء والتقاسم وكملتقى للحضارات وجسر بين أوروبا والشرق

ومن جانبه قال “عبدالله أبو عوض”رئيس الجمعية المغربية للدراسات الإعلامية والأفلام الوثائقية، أن اختيار مدينة طنجة لاستضافة واحتضان هذا الحدث السينمائي المتميز، بعد تنظيم النسخ السابقة بمدينة أصيلة، يكمن في رغبة إدارة المهرجان في التوسع الفني والجغرافي لاستيعاب مشاركات أكبر وتجويد نوعية البرامج المصاحبة للمهرجان

وأضاف إن الدورة الخامسة من المهرجان تختلف عن الدورات السابقة، وهو اختلاف يتمثل في زيادة التوسع الأفقي للمهرجان، فبدل أن تكون مدة المهرجان أربعة أيام صارت خمسة، مع وجود فقرات متنوعة ومتميزة، والتي ستكون نتائج الاستفادة منها خاصة من الشريحة الشبابية والنخبة السينمائية

ويشارك في نسخة هذه السنة ، 10 أشرطة وثائقية، تمثل بالإضافة إلى المغرب، كلا من ألمانيا، بلجيكا، الولايات المتحدة الأمريكية، فرنسا، هولندا، قطر، الجزائر، تونس، لبنان، مصر، اسبانيا، العراق، فلسطين، إيطاليا، والأردن.

وقد تم انتقاء هذه المجموعة من الأشرطة الوثائقية، من بين 220 فيلما من طرف لجنة انتقاء متخصصة، ستتنافس على عدة جوائز أرفعها “جائزة ابن بطوطة الكبرى”، بالإضافة إلى جوائز الإخراج والسيناريو والتفرد والجائزة الخاصة التي تقدمها الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة.

وتترأس الفلسطينة ماريز غرغور لجنة تحكيم المسابقة الرسمية للدورة الخامسة من المهرجان، التي تضم ايضا جمال دلالي من تونس وروبيرت هوف من هولندا ورادا سيزيك من البوسنة والهرسك، وإدريس المريني من المغرب.

كما تضم لجنة تحكيم الجائزة الخاصة بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، كل من رئيسها المخرج الفلسطيني منتصر مرعي، والإعلامي المغربي بن يونس بحكاني، والكاتب العراقي نعمة يوسف سوداني.

وقد اختار القائمون على المهرجان، الشريط الفرنسي “زهور البيتومين” للمخرجتين كارين موراليس وكارولين بركارد، الذي يسلط الضوء على تطلعات المرأة التونسية إلى حريتها، من خلال قصة ثلاث فتيات ولدن تحت حكم الرئيس السابق “زين العابدين بن علي” وشاركن في “ثورة الياسمين”، التي اندلعت أواخر العام 2010.

وتتضمن برنامج الدورة الخامسة  للمهرجان الدولي أوروبا الشرق للفيلم الوثائقي، التي تنظمها الجمعية المغربية للدراسات الإعلامية والأفلام الوثائقية، تنظيم ندوة علمية ومائدة مستديرة، وذلك بمشاركة نخبة من المفكرين والسينمائيين والأكاديميين والنقاد

كما تشهد الدورة تكريمات وازنة وورشات وأنشطة موازية، تقام بدعم من جهة طنجة تطوان الحسيمة، وجماعة طنجة والمركز السينمائي المغربي ووكالة إنعاش وتنمية الأقاليم الشمالية، وبشراكة مع مجلس الجالية المغربية بالخارج والغرفة المغربية لمنتجي الأفلام ، والشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة

 

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.