ضحايا انفجار قنينة الغاز بطنجة يصارعون الموت لغياب التجهيزات!

قناة طنجة الكبرى / اليوم 24

لايزال ضحايا حادث انفجار قنينة غاز في أحد محلات بيع الأكلات السريعة في طنجة، ينتظرون تدخل حسين الوردي، وزير الصحة لنقلهم إلى العاصمة الرباط من أجل تلقي العلاجات الضرورية.لايزال ضحايا حادث انفجار قنينة غاز في أحد محلات بيع الأكلات السريعة في طنجة، ينتظرون تدخل حسين الوردي، وزير الصحة لنقلهم إلى العاصمة الرباط من أجل تلقي العلاجات الضرورية.

وفشل المستشفى الجهوي محمد الخامس في طنجة في توفير العلاجات للضحيتين، اللتين أصيبتا بجروح من الدرجة الثالثة، وذلك بسبب غياب التجهيزات، والمستلزمات الطبية، اللازمة للتعامل مع هذه الحالات الحرجة.

وتعرض الشخصان المذكوران، يوم أمس الأحد، لحروق من الدرجة الثالثة بعد انفجار قنينة غاز، إذ تم نقلهم على إقرها إلى المستشفى الجهوي محمد الخامس في طنجة، لتلقي الاسعافات الأولية.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.