شركة تنقيب بريطانية تحصل على رخصة استغلال شمال المغرب

قناة طنجة الكبرى / اليوم 24

أعلنت شركة SDX Energy البريطانية، والمتخصصة في التنقيب عن المحروقات، عن حصولها على رخصة للإستغلال داخل حوض “الغرب”، شمال المغرب.

وبحسب بلاغ للشركة، نشر اليوم فاتح يونيو، على موقعها الإلكتروني، فإن الرخصة تغطي مدة من 8 سنوات، وعلى مساحة إجمالية تقدر ب1362 كيلومتر مربع.

بالمقابل، فإن الشركة أصبحت مطالبة بإنجاز 200 كيلومترتر مربع من الهزات الأرضية ثلاثية الأبعاد، وهي الطريقة الحديثة في الكشف عن الغاز الطبيعي والنفط، مع حفر بئرين للإستكشاف قبل نهاية السنوات الأربعة الأولى التي تشملها الرخصة.

وكان المكتب الوطني للهيدروكاربورات قد أعلن، في يونيو من السنة الماضية 2016، عن فتحه مناقصة دولية للتنقيب في حوض الغرب، في إطار برنامج لتطويره.

جدير بالذكر أن شركة “غولف ستاندز” البريطانية، المتخصصة في التنقيب عن النفط والغاز كانت قد أعلنت منتصف 2015، أنها اكتشفت احتياطي مهم من الغاز الطبيعي شمال المغرب.

الشركة، وفي بيان لها، قالت إن عمليات الحفر والتنقيب التي تقوم بها بمنطقة دردارة شمال البلاد (قرب شفشاون) بمركز يطلق “غرب” انتهت باكتشاف كمية مهمة من الغاز الطبيعي.

وأوضحت الشركة أنها كانت تنوي حفر بئر يصل عمقه إلى 1153 مترا، إلا أن عملية الحفر توقفت عند العمق 875 متر، حيث بدأت تظهر علامات الغاز الطبيعي.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.