القبض على ابن برلماني بطنجة بعد دهسه سائق “تريبورتور”

قناة طنجة الكبرى / أندلس برس 

ذكرت مصادر مطلعة من مدينة طنجة اليوم الأربعاء أن الشرطة ألقت القبض على ابن برلماني عن الاتحاد الدستوري وأودعته السجن المحلي تنفيذا لأمر صادر عن قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالمدينة، بعد متابعته بتهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد في حق سائق “تريبورتور”.

ابن البرلماني عبد العزيز الوادكي عن دائرة ثلاثاء ريصانة، التابع لإقليم العرائش والبالغ من العمر 20 سنة، تم عرضه الأحد على أنظار قاضي التحقيق، والذي قرر متابعته في حالة اعتقال بعدما وجهت له تهمة القتل العمد مع سبق الاصرار والترصد، مع تحديد موعد جديد لمحاكمته في الايام القليلة المقبلة.

وأوضحت ذات المصادر، كما استقاها موقع “أندلس برس”، أن ابن البرلماني قام بدهس سائق دراجة لنقل البضائع من نوع “تريبورتور” يوم الأربعاء الفارط بمدينة طنجة إثر مشادة كلامية بينهما.

وأوضحت ذات المصادر أن سائق “التريبورتور” وجه لابن البرلماني كلاما نابيا بخصوص فتاتين كانتا برفقته على متن سيارته ليتضح فيما بعد أن الأمر يتعلق بشقيقتيه.

الشاب لم يستسغ أن يوجه له سائق “التريبورتور” كلاما ساقطا في حضرة أختيه فلحق به ودهسه بسيارته، حيث لقي الضحية حتفه بعد نقله إلى المستشفى الإقليمي محمد الخامس بطنجة قبل أذان المغرب بقليل.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.