بوليف: البيجيدي انهزم في معركة تشكيل الحكومة ولكن هذا ما يجب القيام به !!

قناة طنجة الكبرى | كشك – متابعة 

عاد نجيب بوليف، القيادي في حزب العدالة والتنمية ، إلى مسار تشكيل حكومة العثماني، مؤكدا أن موقفه كان ولا زال ثابتا، لا تغير فيه، هو “أن العدالة والتنمية انهزم في معركة، لكن لن يبقى حبيس هذا الانهزام، عليه أن يقيم عمله ويصحح أخطاءه ويقبل بالواقع الذي وضع فيه”.

وقال بوليف في تدوينة على الفايسبوك: “لكن ما هو مؤكد، أن الذين راهنوا على شق صف الحزب، من خلال كل ما تم ترويجه وبثه قبل تشكيل الحكومة، وخلال تشكيلها، وبعد تشكيلها، للتشكيك ونزع الفتنة بين أبناء الحزب الواحد!!! سيذهب عملهم وجهدهم هباء منثورا… الحزب أكبر من مناصب حكومية او برلمانية”.

وهاجم بوليف كاتب الدولة لدى وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء المكلف بالنقل، الصحافة المغربية، حين قال “على غير عادتي منذ خمس سنوات على هذه الصفحة، قررت ألا أكتب حديثا أسبوعيا يوم الثلاثاء الأخير… أولا لأعبر عن انزعاجي الكبير بالأخبار غير الصحيحة والتعليقات غير اللائقة والآراء غير الموفقة…لكثير ممن يرتادون العالم الأزرق، سواء كانوا صحفيين أو أشباه صحفيين أو محللين أو متابعين أو أناسا عاديين…لعل آخرها ما خرج به موقع إخباري الذي تحدث عني بمنطق سخيف يقول أني كنت أتحدث قبل تشكيل الحكومة وسكتت بعدها لأني دخلت الحكومة و ربحث “الغنيمة”؟؟؟ سخافة لا تستحق الرد، كالسخافات التي تتعلق بالخيانة والانبطاح وبيع الماتش…وغيرها… وثانيا لأن القلق الذي ساورني خلال الأشهر الأخيرة مما يجري ويدور لم ينقشع بعد تشكيل الحكومة الأخيرة!!! القلق على مخرجات العمل السياسي ووضعية الأحزاب، وعلاقة ذلك بالمسار الديموقراطي الذي بدأته بلادنا منذ 2011، وثالثا لأنه عندما يكثر “الهرج والمرج”، من الأفضل للشخص أن يتابع، وأن ينصت لنبض العقل، الذي غالبا ما يخفت في الأوقات الصعبة والحرجة”.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.