أزمة سعد لمجرد ستنتهي قريبا بعد ظهور دليل قوي لصالحه

لـــ ف

كشفت تقارير إعلامية، أن تقرير الطب الشرعي للورا بريول متهمة سعد لمجرد  باغتصابها وتعنيفها، أكد عدم العثور على الحمض النووي لسعد لمجرد في أي من المناطق الحساسة للمشتكية مما يؤكد عدم قيام سعد لمجرد لأية علاقة جنسية مع لورا بريول.

أوضحت التقارير ذاتها، أن  ظهور هذه النتيجة قد يعجل بإطلاق سراح المطرب المغربي، الذي دخل حبسه احتياطيا شهره الرابع.

وكان سعد لمجرد اعترف، خلال مواجهته بلورا، أنه اصطحب الفتاة الفرنسية إلى غرفته بالفندق، غير أنه شدد على أنها وافقت على ذلك وقال إنهما كانا متفقين أن يذهبا لقضاء الليلة معا بالغرفة “لكنه لم يفعل معها أي شيء”.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.