العماري يوضح حقيقة صفقة مطبوعات ومعدات المستشفيات بجهة طنجة

قناة طنجة الكبرى | فاطمة الكرزابي -le360

رج إلياس العماري رئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة، ليوضح حقيقة صفقتين أنجزتهما الجهة الأولى تهم مطبوعات في إطار التحسيس بالمخاطر المناخية والصفقة الثانية تهم تمكين مستشفيات الجهة من بعض المعدات والتجهيزات.

وأوضح العماري، في بلاغ للجهة أن «الصفقة الأولى التي تم نشر الإعلان عنها بالبوابة الإلكترونية للصفقات العمومية وبجريدتي الصحراء المغربية وle matin بتاريخ 29/11/2016 تحت رقم 2016/RTTA/22 والمتعلقة بإنجاز خدمات الطباعة في إطار التحسيس بمخاطر التغيرات المناخية، فإن هذه الصفقة تمت طبقا لمقتضيات قانون الصفقات العمومية، واحتراما لجميع المساطر والإجراءات القانونية ».

وذكر المصدر ذاته، أن  «هذه الصفقة تدخل ضمن الصفقات الإطار التي تمتد مدة إنجازها سنة واحدة تمدد تلقائيا على 3 سنوات، ابتداء من أمر الشروع في العمل، كما هو منصوص عليه في المادة 7 من دفتر الشروط الخاصة ».

وأكد البلاغ أن «برمجة هذه الصفقة تدخل في إطار تنفيذ التوصيات الصادرة عن مؤتمر الأطراف لدول البحر الأبيض المتوسط حول التغيرات المناخية الذي نظمه مجلس هذه الجهة شهر يوليوز 2016 ».

وفيما يخص الصفقة الثانية، أوضحت رئاسة الجهة، «فقد تم نشر الإعلان عن طلبات عروضها بالبوابة الإلكترونية للصفقات العمومـية بـتاريـخ 11 نونبر 2016 وبجريدتي الصحراء المغربية و ” Le Matin” بتاريخ 14 نونبر 2016″، مردفة أن “الحاجيات المتعلقة بهذه الصفقة تم تحديدها من طرف المديرية الجهوية للصحة، والتي تم تقدير مبلغها في 3.409.980.00 درهم ».

وأضاف المصدر ذاته، أن «هذه الصفقة تتضمن اقتناء تجهيزات وأثاث 13 قسما للمستعجلات بمختلف أقاليم الجهة. و قد استجاب لطلبات عروض هذه الصفقة 8 شركات، وقد تمت مراسلة الشركة التي قدمت العرض الأقل قصد تبرير أثمنتها كما ينص على ذلك قانون الصفقات العمومية، في انتظار البت في نائل الصفقة ».

وأكد البلاغ أن «هذه الصفقة هي واحدة من بين مجموعة من الصفقات المبرمجة من طرف مجلس الجهة في إطار تأهيل وأنسنة مرافق المستعجلات، وأن فضاءات استقبال المرضى وقاعات الانتظار موضوع هذه الصفقة يعتبر جزءا لا يتجزأ من البرنامج السالف الذ

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.