السيسي يعرقل عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي

كثفت القاهرة تحركاتها الحثيثة من أجل عرقلة الترتيبات الأخيرة لعودة المغرب إلى الإتحاد الإفريقي في قمته المنتظرة نهاية الأسبوع المقبل.

ويبدو أن الجمهورية المصرية الشقيقة متوجسة من تنامي نفوذ الرباط و الرياض في مجالها الحيوي.

مصادر يومية “الصباح” التي أوردت الخبر، أوضحت، أن مصر ستكون في قائمة الدول القليلة الرافضة للمصادقة على عودة المغرب في القمة الإفريقية لمقبلة.

وأرجعت ذات المصادر السبب إلى رفض مصر أن تصل دائرة التوسع الاقتصادي المغربي إلى دول جوارها خاصة إثيوبيا.

كما أشارت إلى أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، يهدف من وراء ذلك الضغط على دول الخليج وثنيها عن اعتماد المغرب صلة وصل مع إفريقيا، مما قد يسبب عزلة لمصر في المنطقة.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.