الرئيس التشادي وعودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي !

و.م.ع 

أشاد الرئيس التشادي السيد إدريس ديبي إتنو، اليوم الثلاثاء بأديس أبابا، بعودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي.

وقال الرئيس التشادي، في تصريح للصحافة على هامش اليوم الثاني من أشغال القمة الثامنة والعشرين لقادة دول ورؤساء حكومات بلدان الاتحاد الافريقي التي تحتضنها العاصمة الإثيوبية، “نستقبل اليوم بفرح غامر وسعادة كبيرة نابعة من أعماق القلب قرار صاحب الجلالة الملك محمد السادس بالعودة إلى أسرته المؤسساتية (الافريقية)”.

وأبرز الرئيس إدريس ديبي إتنو أن المغرب احترم مجموع المساطر التي تنص عليها قوانين وتشريعات الاتحاد الإفريقي، مضيفا “واليوم، يبصم المغرب على عودته إلى أسرته الافريقية الكبيرة”.

وأكد الرئيس التشادي أن “المغرب يعتبر بلدا افريقيا كبيرا اشتقنا لحضوره طيلة 33 سنة”.

وأشار إلى أن “عودة المغرب تحمل قيمة مضافة لاتحادنا وقارتنا”، مسحلا في هذا الصدد ” أنني لست رئيس الدولة الإفريقي الوحيد الذي ثمن المقاربة التي تم اتباعها، وعبر عن سعادته البالغة لعودة المملكة إلى الاتحاد الإفريقي”.

وأيدت أغلبية ساحقة من الدول الإفريقية، أمس الاثنين، عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.