محمد السادس يكلف محاميه الفرنسي الخاص بالدفاع عن سعد لمجرد

علم لدى سفارة المغرب بفرنسا، أنه في إطار عطف الملك محمد السادس ، اتجاه أسرة سعد لمجرد، أوصى جلالته هذه الأخيرة بأن يتولى إيريك ديبون موريتي الدفاع عن المغني المغربي، وقرر جلالته التكفل بأتعاب الدفاع.

يشار الى أنه تم توجيه التهمة للمغني المغربي وأودع السجن مساء الجمعة الماضي، للاشتباه في تورطه في قضية “عنف جنسي”.

وتقدم دفاعه بطلب استئناف قرار الاعتقال.

وكان من المقرر أن يحيي سعد لمجرد حفلا موسيقيا السبت الماضي بقصر المؤتمرات في باريس.

يأتي هذا بعدما كشف موقع “أطلس إنفو” الفرنسي، أن الفاكس الصادر عن قاضي الاتصال في السفارة الأميركية بباريس حسم مصير الفنان المغربي “سعد لمجرد” الذي تمت إحالته إلى سجن “فليري-ميروجيس” في العاصمة الفرنسية، باريس.

وأوضح الموقع، أنه عندما كان الفنان المغربي في مكتب قاضي الحريات، وضع المدعي العام على مكتب القاضي الفاكس الصادر عن قاضي الاتصال الأميركي والذي يشير إلى أن الفنان متابع ومطلوب في الولايات المتحدة في وقائع مشابهة تعود إلى عام 2010.

وأضاف الموقع أن سحب الشكوى من طرف المشتكية بناء على اتفاق صلح، لم يكن كافياً لإلغاء التهم الموجهة للفنان المغربي، مضيفا أنه بحسب معلومات فإن القضاة الفرنسيين هم من استعانوا بزملائهم الأميركيين.

وأوضح الموقع الفرنسي، أن محامو الفنان لمجرد، وهم جان مارك فيديدا، إبراهيم راشيدي وعيشة أنصار، اعترضوا على قرار قاضي الحريات، وستتم دراسة اعتراضهم يوم الأربعاء المقبل.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.