بفعل جفاف الأقاليم الشمالية .. المغرب يعتزم تطبيق هذه التقنية لزيادة نسبة التساقطات

قناة طنجة الكبرى | شيماء العسري

كما لا يخفى على الكل أن المغرب يمر بفترة مناخية حادة تتعلق بنذرة التساقطات و انخفاض منسوبية السدود خاصة بأقاليمها الشمالية ، وفي ظل إيجاد حل ترقيعي يساعد على عملية التهطال ، لجأت مديرة الأرصاد إلى تقنية الاستمطار  .

هذه التقنية ستساعد على نزول المطر في العديد من المناطق بما فيها الشمالية ،  وذلك عبر تلقيح السحب بمواد كيماوية يساعدها على تكوين قطرات مطرية .

وتجدر الإشارة أن هذه العملية تعتبر بمثابة حل ترقيعي بديل ريثما ينعم الله علينا برزقه الوافر و رحمته الواسعة .

و يذكر أن تواجد الضعط المرتفع الأصوري بين كل من شمال إفريقيا و جنوب أوربا يعتبر بمثابة الواقي أو الحاجز الذي يمنع مرور الإضطرابات الجوية المشكلة للأمطار بالمغرب .

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.