2476 مهاجرا غير نظامي وصلوا إسبانيا عبر السواحل الشمالية للمغرب

قناة طنجة الكبرى | وكالات

قالت المنظمة الدولية للهجرة، إن 2476 لاجئا ومهاجرا غير شرعي وصلوا إلى الأراضي الإسبانية عبر السواحل المغربية خلال الفترة الممتدة من يناير إلى شتنبر الجاري، فيما بلغ قدر عدد الغرقى والمفقودين ب61 شخص خلال الفترة المذكورة.

وأوضحت المنظمة في تقرير لها، أن عدد اللاجئين والمهاجرين غير الشرعيين الذين وصلوا إلى إسبانيا في العام المنصرم، قدر ب 3آلاف و845 شخص، فيما لقي 22 منهم حتفهم غرقا بالسواحل المغربية الاسبانية.

ووصل إلى أوربا خلال الفترة المذكورة من العام الجاري، 298 ألف و 474 مهاجرا ولاجئا، الذين يتخذون من اسبانيا وإيطاليا واليونان مناطق وصولهم. في المقابل لقي 3 آلاف و 213 شخصا حتفهم غرقا في البحر الأبيض المتوسط، وهو عدد كبير مقارنة بمعطيات 2015. وقدر عدد الغرقى والمفقودين طيلة العام المنصرم ب ألفين و 924 شخص، فيما تمكن 518 ألف و181 مهاجرا من النجاة بعد وصولهم سالمين إلى الأراضي الأوربية.

وعرفت اليونان أعلى نسبة من حيث تدفق اللاجئين والمهاجرين الذين قدر عددهم ب 165 ألف و 409 شخص، في حين وصل إلى الأراضي الإيطالية 130 ألف و

وأوضح التقرير أن أغلب اللاجئين والمهاجرين الذين وصلوا إلى اليونان قدموا من سوريا وأفغانستان والعراق وباكستان وإيران، فيما ينحدر معظم الذين وصلوا إلى إسبانيا وإيطاليا، من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء.

وفي ختام في كلمته دعا إلى توحيد صفوف المهنيين السياحيين من كل الألوان والأجناس المختلفة والوقوف  عن كثب عن كل المشاكل  العالقة في القطاع حيث اضاف انه لابد من البحث عن مكامن الخلل وتسطير مجموعة من البرامج لتقييم الوضعية السياحية ودراستها و كيفية صياغة مشروع سياحي يحرك البنية الاقتصادية خاصة أن مدينة جهة تطوان، تعتبر مدينة استثنائية بامتياز بفعل الأوراش المتسارعة التي خلقت التنوع

 

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.