لأول مرة.. بنكيران يتكلم طويلا دون أن يذكر كلمة “تحكم”

لأول مرة، منذ منذ مدة طويلة، يتحدث عبد الإله بنكيران دون أن يأتي على ذكر كلمة “تحكم” التي كان يرمز بها على حزب الأصالة والمعاصرة والجهات الخفية التي يقول إنها تحركه من وراء ستار.

ووجه بنكيران مدفعيته باتجاه الميلودي مخاريق، الأمين الوطني لنقابة الاتحاد المغربي للشغل، حين قال موجها الكلام له: “بعد من بنكيران راك مغادي تدي منو والو”

وأكد بنكيران على أن حزبه تعرض لـ”مضايقات من جميع الاتجاهات وبشتى الأشكال، من إضراب عام، ومسيرات وانسحاب حزب الاستقلال من الحكومة وكل هذا لم يزد الحكومة إلا شعبية”.

وحكى بنكيران كيف أن الوزير الأول الفرنسي سأله مرة عن سر تزايد شعبيته رغم قضائه أربع سنوات في الحكومة، فرد بنكيران: “والله معرفت”، فعلّق الوزير الأول الفرنسي: “إن الناس يستشعرون السياسيين الصادقين”.
وبدا بنكيران واثقا من تصدر العدالة والتنمية النتائج حيث أكد ان حزبه “ينتقل من انتصار إلى انتصار، مضيفا: “بعد ان كان الحزب يُسير في 50 جماعة انتقل في 2009، عاد في 2015 لتسيير 48 جماعة بالأغلبية المطلقة وصار يسير 200 جماعة وهذا دليل على نجاح الحزب في التسيير”.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.