إيداع تلميذ بسجن طنجة بعدما هدد قاصرا بنشر صورها عارية على الفايسبوك

قناة طنجة الكبرى | الشمال بريس 

أحالت فرقة محاربة الجريمة المعلوماتية، التابعة للشرطة القضائية بولاية أمن طنجة، صباح اليوم (الأحد)، على وكيل الملك لدى ابتدائية المدينة، تلميذا يبلغ من العمر 18سنة، يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بابتزاز فتاة قاصر وتهديدها بنشر صور لها على شبكة التواصل الاجتماعي “الفايسبوك”، تتضمن لقطات جنسية شاذة.

وبناء على المحاضر المنجزة بخصوص هذه القضية، التي تتضمن اعترافات المتهم، وكذا تشبث الضحية وأسرتها بمتابعته قضائيا، أمر وكيل الملك بإيداع المتهم السجن المحلي “سات فيلاج”، ومتابعته في حالة اعتقال، بعد أن تكونت لديه القناعة بوجود إثباتات في التهم المنسوبة إليه، وتتعلق بـ “التهديد وابتزاز قاصر عن طريق نشر صور خليعة لها على مواقع التواصل الاجتماعي”.

وكانت المصالح الولائية للشرطة القضائية بطنجة، أوقفت المعني بالأمر، المدعو (ن.ب)، بناء على شكاية تقدم بها ولي أمر الضحية، التي تبلغ من العمر 16 سنة، أكد فيها أن ابنته تتعرض  للابتزاز من طرف شاب تعرفت عليه عبر موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، بعد أن تعمد هذا الشاب استغلالها ودفعها إلى إرسال صور خاصة لها وهي في أوضاع مختلفة، ويعمل حاليا على ابتزازها ومطالبتها بتسليمه مبالغ مالية مقابل عدم نشر الصور على مواقع التواصل الاجتماعي “الفايسبوك”.

التحريات الأمنية والتقنية التي باشرتها خلية محاربة الجريمة المعلوماتية، مكنت من توقيف الشاب وحجز هاتفه النقال، الذي وجدت فيه عدد من الصور الحساسة والخاصة بالمعنية بالأمر، كما أن العمل التقني للخلية مكن من الوصول إلى دردشات خاصة بين الشاب والفتاة توثق لعملية الابتزاز.

وبعد إيقاف المتهم، ليلة أول أمس (السبت)، بحي بئر الشيفا، تمت مواجهته مع المعنية، التي تشبثت بمضمون أقوالها المثبتة بالشكاية، إذ لم يجد المتهم بدا من الاعتراف بعلاقته بها، وأنه قام بابتزازها وتهديدها بنشر صورها على شبكة التواصل الاجتماعي، ليتم إخضاعه لتدابير الحراسة النظرية إلى حيل إحالته على النيابة العامة المختصة.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.