موظفون بجماعة شفشاون يمتطون دراجات كهربائية

قررت جماعة شفشاون، في مبادرة فريدة على مستوى المنطقة، تخصيص دراجات كهربائية لبعض موظفيها لممارسة عملهم الميداني، مساهمة منها في المحافظة على البيئة.

فقد بدأت جماعة شفشاون عمليا، حسب مصدر مسؤول، استخدام دراجات كهربائية صديقة للبيئة عوض وسائل النقل الاعتيادية أو الدراجات النارية، وذلك ضمن استراتيجية الجماعة للمساهمة في الحفاظ على البيئة والمناخ.

وانطلق هذا المشروع الإيكولوجي المتفرد، الذي دعمته مؤسسات أوروبية تربطها بالجماعة اتفاقيات شراكة وتعاون، بست دراجات خصصت أربع منها لمراقبي التعمير، وواحدة للمركز الطاقي، وأخرى للمركز البيئي التابعين للجماعة الحضرية.

واعتبر مسؤولو الجماعة أن هذا المشروع النموذجي يأتي في إطار تفعيل استراتيجية الجماعة في مجال المحافظة على البيئة، عبر إجراءات ملموسة على أرض الواقع تتجلى في استعمال وسائل نقل صديقة للبيئة تعكس رغبة المغرب في بلورة تدبير عقلاني للخدمات والوسائل تحترم البيئة المحيطة.

وأكد المصدر سعي جماعة شفشاون إلى تعميم هذه التجربة على مختلف مرافق الهيئة المنتخبة وباقي المصالح المرتبطة بها، وجعل سلوك استعمال الدراجات الكهربائية ممارسة يومية بيئية بامتياز.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.