مطار طنجة يعيش فوضى كبيرة في التنظيم والإدارة

قناة طنجة الكبرى | نون – أ.ر

كشفت يومية  «المساء» في عددها الصادر غدا الجمعة  أن إدارة مطار ابن بطوطة بطنجة تلقت انتقادات قوية من جانب الجهات الوصية، بعد الفوضى الكبيرة التي عرفها المطار في الآونة الأخيرة، سواء فيما يخص مجال التسيير والتنظيم، أو فيما يخص قرارات إدارية تتخذها إدارة المطار.

وعرف مطار طنجة، مؤخرا، ملاسنات قوية بين مسافرين وإداريين، حيث تطور الأمر إلى اشتباك بالأيدي، بعد أن وجه مسؤول كبير بالمطار عبارات مهينة لمواطنين كانوا يحتجون على تأخر طائرتهم لأزيد من ثلاث ساعات.

كما يعاني الأشخاص المرافقون للمسافرين أو الذين يحلون لانتظار ذويهم من إهانات كثيرة تتمثل في تركهم تحت أشعة الشمس خلف حواجز حديدية خارج المطار، خصوصا مع عدم وجود أي مكان قريب للتزود بالماء على الأقل. كما سبق لمدير المطار أن اتخذ، مؤخرا، قرارا مثيرا بتفويت كميات هائلة من عشب المطار لمقاولة خاصة، مع منحها تعويضات بعشرات الملايين، علما أن تلك المقاولة تقوم بإعادة بيع العشب بمبلغ لا يقل عن 150 مليون سنتيم.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.