طنجة: استياء عارم بعد تخصيص فضاء مدرسة كسوق للخضر والفواكه

شعب بريس – متابعة

في الوقت الذي كانت فيه مطالب آباء وأولياء تلاميذ مدرسة “ابن حيان التوحيدي” الابتدائية تتلخص أساسا في تشييد سور حول المؤسسة غاية تأمينها، مع تحسين فضائها وبنيتها التحتية من أجل توفير أجواء تحصيل أفضل للتلاميذ، سلكت سلطات طنجة منحى معاكسا لمطالب هؤلاء الآباء، عندما خصصت ساحة المؤسسة لإيواء باعة سوق للخضر والفواكه.

وتعيش مدرسة “ابن حيان التوحيدي”، على إيقاع حالة من السخط العارم، في أوساط آباء وأولياء تلاميذ المؤسسة وكذا أطرها التربوية، الذين يرون أن تخصيص فضاء مؤسسة تعليمية كسوق للخضر والفواكه، يشكل مفارقة غير مسبوقة في تاريخ التدبير المحلي بالمدينة، على اعتبار أن هذا الإجراء يعاكس بشكل فاضح توجهات إصلاح قطاع التعليم.

 

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.