طنجة : استياء داخل غرفة الصناعة التقليدية

أفادت مصادر عليمة من داخل غرفة الصناعة التقليدية بجهة طنجة تطوان الحسيمة ان اعضاء من المكتب المسير للغرفة يعيشون حالة من الاستياء والتدمر وصلت حد التلويح بالاستقالة، وذلك جراء قيام رئيس الغرفة المنتمي لحزب الاصالة والمعاصرة بعدة خطوات اعتبرت انفرادية دون العمل بمبدأ العمل التشاركي و دون أخد راي المكتب في عدة قرارات، حسب ذات المصادر دائما، وتدبيره لعدة ملفات واكتفائه بإعطاء تفويضات لنوابه السبعة محصورة في توقيع شواهد ممارسة المهنة دون توزيعه للمهام و الاختصاصات كما هو منصوص عليه قانونا .

وأضافت المصادر أن آخر تلك الخطوات هي تكليفه لا عضاء من خارج المكتب بملفات كراء مقرات للغرفة ببعض اقاليم الجهة و دون تشاور مع المكتب المسير، بالإضافة الى ما اعتبرته مصادرنا القرارات التعسفية في حق الموظفين والتي شملت موظفتين والتين سيتم تنقيلهما ابتداء من بداية شهر فبراير الى كل من مدينتي الحسيمة والقصر الكبير دون مراعاة لحالتهما الاجتماعية، ولاعتبارات واهية ولا مبرر لها تقول مصادر “صدى نيوز”.

وتقول تلك المصادر أن هذا ما خلق نوعا من الامتعاض لدى الموظفين والذي استنكروه واعتبروه انتقاما واستمرار لتنفيذ سيناريو استهداف كرامة الموظف لأسباب سياسية ونقابية.

وفي الوقت الذي حاولت فيه “صحيفة “صدى نيوز” التواصل مع رئيس الغرفة السيد امحمد الحميدي حيث ظل هاتفه يرن طيلة مساء اليوم دون مجيب لأخذ رأيه في هذه المعطيات، قالت مصادر من داخل المكتب المسير أن الرئيس من المنتظر ان يعقد لقاءا استثنائيا للمكتب المسير في نهاية هدا الاسبوع من اجل تدارك هدا الوضع ومعالجته.

نشير إلى أن الرئيس ينتمي الى حزب الاصالة والمعاصرة ويشكل تحالفا الى جانب العدالة والتنمية والحركة الشعبية والاتحاد الاشتراكي في تشكيل الغرف المهنية.

صدى نيوز

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.