مصرع طفل و والدته دهسا بسيارة بطنجة ، و السائق يفر الى وجهة مجهولة

قناة طنجة الكبرى / le 360 – السعيد قدري

لقيت سيدة في الاربعينيات من عمرها، و ابنها البالغ من العمر15 سنة مصرعهما بعدما دهسهما سائق سيارة بطريق تطوان على مستوى حي بنكيران “حومة الشوك” بطنجة.

ووفق معطيات اوردتها مصادر طبية فان السيدة توفيت على الفور بمكان الحادث، فيما الطفل لقي حتفه متاثرا بالجروح التي اصيب بها رفقة والدته في الحادث المروع الذي شهدته طريق تطوان بالقرب من الممر تحت ارضي الجديد بمغوغة.

وبحسب ذات المصادر فان سائق السيارة الذي تسبب في الحادث فر هاربا نحو وجهة مجهولة، وتواصل مصالح الامن البحث عنه لايقافه، بعدما تسبب في مقتل الشخصين .

وقد حضرت مصالح الامن وعناصر الوقاية المدنية لمكان الحادث حيث جرى نقل  الضحية والطفل الى  المستشفى الجهوي محمد الخامس.

ووفق احصائيات فان طريق تطوان التي تم تجهيزها بممر تحت ارضي قبل اسابيع، شهدت مقتل ازيد من  سبعة اشخاص في ازيد من 13 حادثة سير خلال اقل من شهر فقط نتيجة غياب علامات تشوير وممرات للراجلين والسرعة المفرطة، وهو الامر الذي دفع بعدد من النشطاء والفاعلين الى توجيه رسائل تنديدية للسلطات المحلية حول نزيف حوادث السير التي تعرفها المنطقة وطريق الموت كما يسميه ساكنة المنطقة.

اترك تعليقا

الاسم (مطلوب)

  1. عزيز بوكري
    1

    سلام عليكم من العار في 2018 لا تتوفر على ممر راجلين لا على طريق رباط ولا طريق تطوان ولا على رادار تحديد سرعة هناك تواطئ المسؤولين حسبي الله ونعم الوكيل