بشرى سارة لساكنة الشمال !

قناة طنجة الكبرى | محمد الميموني

بعد أزيد من شهرين من المعاناة ، استيقظت ساكنة كل من مدينة تطوان و مرتيل و المضيق الفنيدق …  اليوم على وقع أخبار سارة تحدثت عن عودة المياه إلى الصنابير بشكل دائم وإلغاء قرار قطع التزويد بالماء الشروب والذي كان معمولا به إلى غاية اليوم وذلك بفعل تدني المخزون بحقينة السدود.

الخبر ، الذي لم يتم تأكيده في بلاغ رسمي، جاء بعد انعقاد اللجنة التقنية المكلفة بتدبير الأزمة والتي يبدو أنها اقتنعت بأن التساقطات المطرية الأخيرة قد تكون كافية في الوقت الحالي لتغطية احتياجات الساكنة خاصة وأن حقينة أهم سدود المنطقة تتراوح ما بين 15 و 25 في المائة .

وكانت الوزيرة المنتدبة المكلفة بالماء في الحكومة المنتهية صلاحيتها شرفات أفيلال قد كشفت يوم أمس على حسابها الفايسبوكي عن الوضعية الراهنة لحقينة السدود التي تزود تطوان ونواحيها بالماء الشروب مؤكدة أن نسب الملء مرشحة للارتفاع بالنظر إلى الواردات المائية المرتقبة على مستوى أحواض تلك المنشآت المائية.

اترك تعليقا

الاسم (مطلوب)